المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

مُعاينة اللائحة بأكملها

بحـث
نتائج البحث
بحث متقدم
تابعنا على

.
.
عدد مرات مشاهدة المنتدى


.: عدد زوار المنتدى :.




أغسطس 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031 

اليومية

تصويت
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 47 عُضو.آخر عُضو مُسجل هو تدوينة برو فمرحباً به.أعضاؤنا قدموا 658 مساهمة في هذا المنتدىفي 285 موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
مواقيت الصلاة
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
306 المساهمات
191 المساهمات
33 المساهمات
29 المساهمات
20 المساهمات
11 المساهمات
10 المساهمات
10 المساهمات
7 المساهمات
6 المساهمات

شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
مشرفي المنتدى
مشرفي المنتدى
رقم العضوية : 15
الجنس : انثى
المساهمات : 191
نقاط النشاط : 535
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 06/06/2017
الموقع : مصر
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://marafe-aleman.forumegypt.net/

سواد بن غزية

في الخميس مايو 31, 2018 5:09 pm
سواد بن غزية




نسب سواد بن غزية وقبيلته :

سَوَاد بن غَزِيَّة الأنصاري من بني عدي بن النجار ، و قيل : هو حليف لهم من بني بلي بن عمرو بن الحاف بن قضاعة . شهد غزوة بدر والمشاهد بعدها ، وهو الذي أسر خالد بن هشام المخزومي يوم بدر [1] .

و كان يحب رسول الله ، وقد ظهر هذا الحب يوم بدر .




حب سواد بن غزية الكبير لرسول الله:

عدل رسول الله صفوف أصحابه يوم بدر وفي يده قدح يعدل به القوم ، فمر بسواد بن غزية حليف بني عدي بن النجار وهو مستنتل من الصف ، فطعن رسول الله في بطنه بالقدح وقال :

" استوِ يا سوادُ بن غزية " . قال :

يا رسول الله ، أوجعتني وقد بعثك الله بالحق ، فأقدني . قال : فكشف رسول الله عن بطنه ، ثم قال :

" استقد " . قال : فاعتنقه وقبَّل بطنه . فقال : " ما حملك على هذا يا سواد ؟

" فقال :

يا رسول الله ، حضر ما ترى فلم آمن القتل ، فأردت أن يكون آخر العهد بك أن يمسَّ جلدي جلدك . فدعا له رسول الله بخير ، وقال له خيرًا [2] .

هؤلاء هم صحابة رسول الله ، كانوا يحبون النبي أكثر من أنفسهم ، ويقدمون أرواحهم رخيصة فداء له ، ولا يبغون من الدنيا شيئًا إلا مرافقته .

بعث رسول الله سواد بن غزية أخا بني عدي من الأنصار وأمَّره على خيبر، فقدم عليه بتمر جنيب يعني الطيب ، فقال رسول الله :

" أكل تمر خيبر هكذا ؟ " قال :

لا والله يا رسول الله ، إنا نشتري الصاع بالصاعين و الصاعين بثلاثة آصعٍ من الجمع . فقال رسول الله :

" لا تفعل ، ولكن بع هذا واشتر بثمنه من هذا ، وكذلك الميزان " [3] .










المصادر :

[1] ابن الأثير : أسد الغابة 1/491.

[2] تاريخ الطبري 2/32 .

[3] ابن عساكر : تاريخ دمشق 36/474 .

_________________

التوقيع:
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى